ألعاب تساعد الطفل على النطق

ألعاب تساعد الطفل على النطق

ألعاب تساعد الطفل على النطق – الألعاب هي أكثر ما يهتم و يستمتع به الطفل و ينجذب إليه. لذلك فهي البوابة الأوسع لجعل الطفل يتعلم أي مهارة تقدمها اللعبة بسرعة غير مسبوقة ممزوجة بالمتعة و تنامي الإدراك المعرفي للطفل. قدمنا لكم سابقا عدة مواضيع تناقش اسباب و علاج تأخر النطق و مساعدة الطفل المتأخر بالكلام على البدء بالنطق. إلا أننا اليوم نقدم لكم نصائح تتجنبون من خلالها أن يقع طفلكم في فخ التأخر بالنطق، فدرهم وقاية خير من قنطار علاج.

 

كيف نستخدم لعبة كالسيارة مثلا لنعلمه كيف يتكلم؟

 

(هيا نلعب بالسيارة، يا سلام، سيارة حمراء، بييب بييب). نضيف موسيقا إلى أصواتنا،(أووو تم انفكاك القمرة، تعال نركبها معا، أول قطعة، ثاني قطعة). نكرر الكلام بطرقة غير مملة،(الآن دوري لكي ألعب بالسيارة، الآن دورك، هيا عزيزي، يا إلهي ما أجملها، انظر لون العجلات أسود، الاطار باللون الابيض، ما رأيك أن نركن السيارة بجانب اللعبة هذه). و هكذا باستخدام لعبة واحدة علمنا طفلنا ما هي السيارة و ما الاصوات التي تصدرها و ما هو اللون الاحمر و ترتيب أولا ثانيا.





ألعاب تساعد الطفل على النطق – استخدام دمية

 

(انظر عيني هذه الدمية الجميلتين، لونهم أزرق، انظر شعرها الأسود الطويل، أين شعرك؟، هذا شعري أنا، دلني على شعرك الجميل). و هنا بيدنا يمكننا أن نمسك شعره و نمسح عليه.

 

(ما هذا الفستان الواسع، لونه أحمر، أراه جميلا، سترتك جميلة أيضا لونها أحمر، سلم على الدمية، مرحبا يا ليلي، كيف حالك؟). 

 

كيف أستخدم لعبة المنزل؟

 

(هيا نفتح الباب، افتح، أغلق، النافذة لونها أصفر، لون رائع)، هكذا نعلمه الفرق بين الفتح و الاغلاق، نعلمه الالوان، (اطرق الباب ماما). نعلمه كيف يطرق الباب و يستأذن قبل الدخول، و نعطيه أفكار ومفردات و جمل أيضا. (اه انا جائع، أنا بحاجة للطعام، هيا بنا إلى المطبخ نطلب من ماما أن تساعدنا في الأكل).

 

 

ألعاب تساعد الطفل على النطق – القصص التفاعلية

إن القصص التفاعلية هي كتيبات بعض اوراقها خشنة و بعضها ناعم، بعضها ورقي و بعضها الآخر قماشي. بعضها بانثناءات خارجية كأمواج البحر و بعضها الآخر يمكن أن ينتصب على هيكل بناء طابقي و ما إلى ذلك، بعضها بهيكل تفاحة او على شكل موزة، سلحفاة،أرنب، تمر، تلفاز، طفل، جد، و هكذا.

 

يمكنك استخدامها كما في قول (أين السمكة، ها هي، نعم، أحسنت ماما حبيبي). (أين هو منزلنا أين هو، إنه هنا, نعم هذا هو منزلنا، برافو يا شاطر). هل تحب البرتقال؟ دلني على البرتقالة ماما). بإمكانك ان تتركي الصفحة مفتوحة على البرتقالة و تقومي و تحضري له برتقالتين فتقشري إحداهها و تعطيه الأخرى يتحسس ملمسها و يرى لونها و يرى حجمها و من ثم تطعميه منها. فيدرك أنها شيئا يؤكل، (هذه القطة تشبه التي رأيناها أمس في حديقة الحيوانات، هل تتذكر؟). أظهري له صورة إن التقطتي لها صورة، (من هذا؟ جدو؟ نعم هذا جدو، هل اشتقنا لجدو؟). (أين اختبأت السمكة مثل حوض السمك عندنا)، (هذه؟ أها دخلت تسبح في البحر),(وردة ÷ل يمكننا أن نشمها أم لا؟).هنا بإمكانك أخذه مشوار قصير يرى الزهور و الورود يتحسسها و يرى ألوانها و يشم رائحتها). فالقصص التفاعلية تعتبر من ألعاب تساعد الطفل على النطق. 





كيف أستخدم البطاقات؟

 

توجد عادة مثلها في أغلب المكتبات، تحوي بطاقات لأثاث المنزل، الملابس، الاحذية، الاشخاص، الاشكال، الالوان الحيوانات الأشجار. 

 

(كرر معي ماما،بنطلون، حذاء، زهرة) خذ ثلاث بطاقات فقط في البداية لأمور متنوعة ليست من نفس المجال، و يكررها و ينطقها و هكذا.

 

(دوري أحكيها بنطال، وردة) مع الاشارة الى البطاقة الخاصة بكل منهما، (دور طفلي المهذب الآن ما هذا؟).

 

كيف أساعد طفلي على النطق في غياب ألعاب تساعد الطفل على النطق والأدوات و الأشياء باهظة الثمن؟

 

بإمكانك أن ترسم على ورقة ما تريد باستخدام الالوان، اعط طفلك ورقة و الوان أيضا. بهذه الحال يتعلم كيف يرى الورقة و يتعامل معها، يتعلم استخدام الألوان، و يتعلم لنطق معك. ابحث في غوغل عن طريقة رسم أي شيء تريده في حال لم تكن عندك الخبرة الكافية للقيام بذلك. (نرسم عصفور، ماذا نلونه؟ أصفر؟ نعم يا له من اختيار رائع). (تعال نرسم بابا).

 

هل يمكنني أن أعد بطاقاتي بنفسي؟ دون الحاجة لشرائها من المكتبة، و كيف أستخدمها لأساعد طفلي على الكلام؟

 

بإمكانك دمج آخر خطوتين، اشتري ورق مقوى من المكتبة و ارسمي عليه ما تشائين، و لونيه كما ترغبين، لتحافظي عليها لفيها بشريط لاصق شفاف بدون لون. و تستخدميها كما ذكرنا بالاعلى.





ألعاب تساعد الطفل على النطق – لعبة المكعبات

يمكنك أن تجدي ألعابا اخرى كالمكعبات حيث تكون قاعدة اللعبة مثل رقعة تحمل صورة توجد على احد المكعبات لكنها دون ألوان. و مكعبات عليها صورة ملونة لحيوانات و خضار و فواكه و أشخاص، و اعط طفلك المكعب الملون. (أين الأسد؟ الأسد البني اللون؟ اين هو ماما؟). ليبحث عما يناسبه من الرقعة، و علميه نطق معناه (الأسد الأسد) و نطقه بالشكل الصحيح بهدوء (ا س د). ان تكرار هذه اللعبة سيحفز الطفل كثيرا، و تقوي مهاراته الادراكية و المعرفية و تحفزيه على الكلام بتعزيز مساحته التي يلهو و يتعلم من خلالها.

 

هل بإمكاني ان استخدم لعبة الحلقات و العد لتعليمه نطق الاعداد ترتيبها؟

 

بالطبع، كيف لا و هذه من أولى و أهم ألعاب تساعد الطفل على النطق.

 

هي لعبة حلقات ملونة علينا ادخالها في عمود، (الحلقة الصفراء برافو واحد). اعطه الحلقة الحمراء ليدخلها بعد ان تعلميه كيف يدخلها هو. (برافو احمر اثنان، واحد، اثنان، اصفر واحد، احمر اثنان، اول و ثاني). هذه اللعبة مضحكة جدا و ممتعة للطفل لدرجة لا توصف. وأغلب الأطفال الذين أجريت عليهم تجارب بخصوص هذا النوع من الالعاب كانوا سعيون جدا و بدت عليهم علامات السعادة و الضحك المتواصل.





هل توجد ألعاب تساعد الطفل على النطق معنوية وغير مكلفة أبدا؟

 

بالطبع يوجد، و هذا هو من أوسع الأفكار التي سنتطرق إليها في مقالنا هذا.

 

إن الطفل هو كائن مستكشف حركي، يركض في أنحاء المنزل، يكتشف كل شيء فيه. لكن مهمتكم تكمن في توجيه الطفل لرؤية هذه المساحة من زاوية أوسع بطريقة مختلفة و أكثر وضوحا.

 

رافقي طفلك و العبي معه، (اختبئ)، (اين انت؟ لا اتمكن من رؤيتك.). (اطرق الباب، طق طق طق، لا انتظر، تفضل، تفضل بالدخول الآن) لا يمكننا الدخول قبل أن يأذنوا لنا بلك.

 

قولي له تعال نتعلم كيف نشرب الشاي (هيا نشرب الشاي، تفضل، شكرا ماما، ابريق كأس كوب شاي سكر ملعقة لذيذ شهي). بهذه الطريقة أنت تخلقي جو تفاعلي يطغى فيه المرح و المتعة مع الطفل خالي من التوتر و التعليم المباشر.

 

ألعاب تساعد الطفل على النطق – الخروج للحديقة

 

اخرجي بطفلك الى الحديقة، (يا سبحان الله ما أجمل الحديقة، انها مليئة بالزهور و الورود و الاشجار من مختلف الاشكال و الالوان،). بإمكانك أخذ كرة يحبها و تلعبان بها و بذلك يفرغ طاقته الحركية و يتعرف الي محيطه بطريقة أكثر متعة وجاذبية.

(اركض، اقترب مني، اذهب لكي امرر لك الكرة). بإمكانك هنا أن تعلميه عبارات كالسلام ورد السلام و السؤال عن الحال. رأيت احدى صديقاتك مثلا، مرحبا كيف الحال أنا و طفلي الجميل نلهو في الحديقة معا، ما رأيك أن نلتقي غدا، حسنا بانتظارك). او طفل صغير، (مرجبا حبيبي، كيف احال، الحمد لله بخير، و انت كيف حالك؟، أشكر الله انك بحال جيدة،اليوم أنا و وليد نلعب في الحديقة.





هل ترغب أن تشاركنا في تمرير الكرات له؟ العبا معا، أنا على المقعد سأراقبكم و أشجعكم) هنا يتعلم التفاعل و يكسر حاجز الخوف من الغرباء الذين يألفوهم أهله. أو بائع مثلا (السلام عليكم عم، أحمد و أنا نرغب في أن نشتري البسكويت، كم سعره، انظر ماما هذه البسكويتة سعرها خمسة، انها رخيصة، عمنا لطيف. تفضل ماما أعطك عمو هذه الخمس وحدات نقود، شكرا لك أيها العم, وداعا، إلى اللقاء). و بهذا المشوار القصير نكون قد علمنا الطفل اساليب حوار متعددة، تفاعل مع اقرانه، مع الغرباء الذين يتعاملون مع اهله. فالأهل لهم دور كبير في تكوين شخصية الطفل.

 

و هكذا، قم بقياس جميع الألعاب و الأدوات التي لديك على أساس ما سبق. تجنب شراء أو استخدام الألعاب العدوانية مثل المسدسات و الأسلحة و ما الى هنالك.

 

نتمنى أن نكون قدمنا إفادة جيدة لكم، العبوا مع أطفالكم، تعلموا من الأطفال و علموهم. ولاتنسوا اتباع أساسيات التربية السليمة  مع طفلكم. والابتعاد عن التربية الخاطئة وعواقبها الوخيمة. 

 

تابعونا في موضوع آخر فيما لو تحول الكلام إلى خطر على طفلكم، ابقوا بخير.