تعليم كرة القدم للأطفال المبتدئين

تعليم كرة القدم للأطفال المبتدئين اصبح ضرورة ملحة علينا خصوصا وأن كرة القدم رياضة ذات شعبية كبيرة منا جميعاً ومن الأطفال الذكور خاصة .

هناك أطفال كثيرين من هواة كرة القدم وليس هواة فقط،بل يرغبون بلعب كرة القدم دائما في كل مكان .

هناك من هؤلاء الأطفال من يرغب أن يصبح لعب كرة في المستقبل، لذلك يجب اكتشاف مهارات أبنائنا وتطويرها.

بعض النصائح في تعليم كرة القدم للمبتدئين.

لا تغصب طفلك على ممارسة اللعبة .إذا كان لا يريد فأتركه.

يجب أن يكون الطفل لا يعاني من مرض يؤثر على صحته أثناء اللعب مثل أمراض القلب أو الصدر وغيرهم من الأمراض.

عود طفلك دائما أن يشرب الماء بكمية وبشكل مستمر.

يجب أن يتدرب الطفل يوميا من ساعة لساعتين مع أخذ فترات راحة.

يجب مراعاة الطفل في التمرين وعدم إجهاده.

يجب عدم التمرين الجاد والالتزام بالتمرين قبل السادسة من عمر الطفل لأن السادسة هي العمر المناسب لتعلم كرة القدم.

يجب التمرين سنة كاملة ليتعلم الطفل الركل وبعض المهارات الآخري والتمرين هنا أهم من الممارسة.

مهارات يجب أن يمتلكها الطفل من اجل تعلم كرة القدم

 

هناك بعض المهارات التي توجد عند الطفل تساعده في تعليم كرة القدم ومن هذه المهارات:

إن يستطيع الطفل الركض بسرعة في كل مكان.

أن يكون الطفل مدرك الاتجاهات ومتقنها يميناً ويساراً ليعرف اتجاهات ركل الكرة

أن يكون الطفل عارف إجراء جسمه كاملة

أن يتعلم الطفل وضع رجله على الكرة .ويعرف أن ينزل للأسفل ويمسك ركبته ويرفع يده.

يتعلم الجري وراء الكرة يبدأ ببطء ثم التسريع بعد التعود.

إن يتعرف الطفل على قواعد وقوانين اللعبة التي تخص فئته العمرية مثل قانون التماس والتسلل.

تعليم كرة القدم للأطفال المبتدئين

يجب على الآباء تعليم أبنائهم كيف يركلون الكرة بطريقة جيدة ثم اسمح له باللعب مع أصدقائه في مباريات جماعية يساعده هذا في تحسين مهارته وزيادة ثقته بنفسه .

تعليم الطفل ركل الكرة بالطريقة الصحيحة حيث أن ركل الكرة يكون بالقدم وليس بالأصابع حتي لا يشعر الطفل بالألم وإن يمتلك الطفل بعض من مهارات التحكم ليركلها في الاتجاه المطلوب.

علم الطفل كيف يلتقط الكرة بقدمه إذا كان أمامية مباشرة على الأرض ثم يتدرب تدريجيا على إستخدام رأسه كتفه إذا كانت الكرة عالية بعض الشيء من الأرض.

ويتم التدريب بوقوف المدرب والطفل أمام بعضهم البعض بمسافة قريبة ويبدأ المدرب بركل الكرة للطفل برأسه ويبدأ الطفل التقاطها برأسه أيضاً حتي يتعلم الطفل إستخدام رأسه والتقاط بها بالتدريج.

بعدما تعليم الطفل ركل والتقاط الكرة علمه مهارة التشتيت والتمرير وهذه المهارة يستخدمها المدافعون لتأمين منطقة اللعب الخاصة بهم .

بعد ذلك علم الطفل كيفية تسديد الكرة على المرمى وإحراز الأهداف سواء بشكل مباشر من الأمام أو يحرز من الزوايا بمهارة .

تعليم الطفل الركلات الحرة وهي من أسهل الركلات لتسجيل الأهداف لأنه يكون قريب من المرمى.

 

بعد ذلك يستطيع الطفل لعب كرة القدم ويستطيع مع الوقت والتدريب يصل إلى الاحتراف إذا كان محب لهذا.

تعليم كرة القدم ليس بالأمر الصعب لأن يوجد بعض الأطفال يكتسبون هذه المهارة بأنفسهم بدون مساعدة اي احد .

الامر طبيعي،سواء آباء أو مدربين متخصصين بفعل لعب الطفل مع أصدقائه سواء في الشارع أو المدرسة أو النادي ويتعارفون على قواعد وأساسيات اللعبة بشكل غير مباشر بحكم المشاركة مع أصدقائه في اللعب.

إلى هنا نكون قد أنهينا مقالنا الذي تحدثنا فيه عن تعليم كرة القدم للأطفال المبتدئين وبعض النصائح التي تساعد في تعليم كرة القدم وبعض المهارات .

الأطفال ثروة كبيرة ومربحة لذلك يجب علينا استثمارها لأقصي درجة ممكنة وتزويدهم بالعلم والمعرفة وغرس فيهم المبادئ والأخلاق وأسس الدين .ابحث دائما عن مواهب طفلك وقم بتنمية هذه المواهب سواء كانت في الرياضة أو الفن .